2015/03/04

الآخر في إبداعات الصعيد .... جلسة بحثية بمؤتمر أدباء إقليم وسط الصعيد الثقافي

الآخر في إبداعات الصعيد .... جلسة بحثية بمؤتمر أدباء إقليم وسط الصعيد الثقافي

يواصل صباح اليوم المؤتمر الأدبي الخامس عشر فعاليات أعماله بمحافظة الوادي الجديد بجلسة بحثية حول الآخر في إبداعات وسط الصعيد . وقال الروائي حمدي البطران رئيس المؤتمر أن الجلسة يشارك فيها الدكتور أشرف عبد الودود ببحث الآخر في روايات مبدعي وسط الصعيد دراسة نقدية ( من التاريخ السردي لنعمان عبد الحافظ ) نموذجاً ، بالإضافة إلي الكاتب الإعلامي أحمد مصطفي ببحث الآخر في الإبداع .... رواية القحط نموذجاً .
من جانبه أشار الشاعر أحمد دياب الأمين العام للمؤتمر إلي أن الباحث أحمد مصطفي تناول في بحثه نشأة مصطلح الاختلاف للدلالة علي نقيض الآخر والذي هو التحقيق الأصيل للقيم الإنسانية التي تجعل من الإنسان إنسان وكائناً اجتماعياً وليس ذاتياً ، فضلاً عن صعوبة تحقيق الآخر داخل أوطان تنتشر فيها ثقافة الاستبداد متخذاً من رواية القحط للروائي أيمن رجب طاهر نموذجاً لعمله .


وتناول الدكتور أشرف عبد الودود في بحثه موضوع الأنا والآخر في الرواية العربية في اطار الأدب المقارن وأدب الصورة لمناهج متعددة بقصد سبر سياقاته وحيثياته النفسية والمرجعية وتحديد مكوناته التأثيرية والتأثرية وإبراز معطياته الدلالية والفنية والجمالية    

أحمد مصطفي .. مديراً للمائدة المستديرة للمرة الثانية بمؤتمر أدباء إقليم وسط الصعيد

أحمد مصطفي .. مديراً للمائدة المستديرة للمرة الثانية بمؤتمر أدباء إقليم وسط الصعيد

قال الروائي حمدي بطران رئيس المؤتمر الأدبي الخامس عشر لإقليم وسط الصعيد الثقافي أنه تم اختيار الكاتب والإعلامي أحمد مصطفي مديراً للمائدة المستديرة والتي تناولت القضية الفلسطينية وآخر المستجدات التي وصلت إليها . وأضاف أنه تم اختياره للمرة الثانية بعد المؤتمر العام لأدباء مصر والذي عقد بأسيوط ديسمبر الماضي وذلك بحضور كبار الكتاب والأدباء والأكاديميين من محافظات الإقليم الأربعة .  
وأكد الباحث أحمد مصطفي علي أن المائدة المستديرة حول القضية الفلسطينية هذه المرة هدفت التوصل إلي توصيات هامة ومحددة ترفع للحكومات، وكذلك للجامعات والمجتمع المدني والمثقفين العرب فضلاً عن عدة جهات أخري حقوقية ودولية معنية جدير بالذكر أن الجلسة النقاشية حاضر فيها الدكتور علاء عبد الحفيظ أستاذ العلوم السياسية بجامعة أسيوط والدكتور خالد أبو الفتوح بإذاعة شمال الصعيد بالمنيا واستهدفوا التوصل لتوصيات علمية وقابلة التنفيذ بشأن القضية خصوصاً مع تنوع ثقافات وإسهامات الباحثين المشاركين، وكذلك جمهور الحضور من الخبراء والكتاب والباحثين والمفكرين والأكاديميين بالجامعات المصرية .

هُوَ أنا.. فِي الْمَنْفى قصيدة بقلم: محمد الزهراوي أبونوفل

هُوَ أنا..فِي الْمَنْفى
محمد الزهراوي أبو نوفل

هُوَ أنا..
فِي الْمَنْفى

هُوَ ذاتِي..
يُضيئُ في
الدُّجى مِثلَ قمَرٍ
يَخْطو يالَيْلُ
كَغابِ عُطورٍ
ويَبْحَثُ عَن
أطْيَبِ الْمُدُنِ..
إذْ رَأيْتُهُ
فِي باريسَ
يَمْشي يدْلفُ
مُقَطَّبَ الْجَبينِ
ويُدمْدِمُ فِي
الزِّحامِ ..
أُغْنِيةَ نفسي
وَمحَطّمَ الصّوْتِ
كَيَتيمِ الْوَطَن! 
أهُوَ النّهْرُ..
ضَلّ فِي غُرْبَتِهِ
الطريقَ إِلَى الْبَحْرِ؟
شَمْسٌ لا تَغيبُ
أوْ هُو السِّنْدبادُ
يتَخَفّى فِي
رِداءِ الْكَهَنوتِ ؟
يَذْرَعُ لَيْلَ الْمَنافِي
وطاوِياً يَنامُ عَلى
أبْوابِ الْمَحَطّاتِ
ينْتَظِرُ قِطارَ
الشّمالِ وَيبْدو
موحِشاً كَقَصيدَةٍ
دامِعَةَ الْعَيْنَينِ.
أضَلّ دَرْبَهُ فِي
ضَبابٍ أوْ يَبْحَثُ
فِي الأبْعادِ عَن
وطَنٍ ضاعَ مِنْهُ
فِي قِفارِ الْجَليدِ ؟
أنا أغْبِطُهُ!..
إذْ أيْقضَ فِيَّ
كُلّ شَهِيَّتِي إلَى
الْبَحْرِ والتِّرْحالِ.
هُوَ فِي ضُلوعِي
يَسْقي الأزْهارَ
وَيَغْرِسُ الدّوالِيَ
فِي الْهِضابِ.
وَبِالأغانِي يَجْلو
الدُّخّانَ عَنِ
الْمَدائِنِ يَعِدُ
الأطْفالَ بِالكَثيرِ
الْكَثيرِ مِثْلَ غَديرٍ
ويُكَفْكِفُ كالْعَنْدَليبِ
بِمِنْديلِهِ اللاّمَرْئِيِّ
دَمْعَ الإنْسانِ
وعَيْنايَ فِي عيْنَيْهِ
بِعَذْبِ الْكَلامِ.
وإذا اللّيْلُ سَجى
يَظلُّ واهِباً فَيْظَهُ
كَقِنْديلٍ و مَفْتوحاً
مِثْلَ كِتابٍ عَلى 
العالَمِ أوْ ..
يَمْشي بارِداً يَبْكي
كَعُصْفورٍ مُبَلّلٍ
فِي الشِّتاءِ رُبَّما مِنَ
الْجوعِ أوِ الآلامِ.
دَثِّروهُ صَدِّقوا
النُّبوءَةَ وانْفُخوا
فِي الأبْواِقِ..
عادَ إلى مدينَتهِ
كأوديسْيوس!
عادَالشّاعِرِ..
بِالنّارِ والأحلامِ
والْعُشبِ والْخُيولِ
فافْتَحوا الأبْوابَ
فَقَدْ عادَ كالنّسْرِ
بِأجْنِحَةٍ مِنْ نارٍ..
يَعْصِرُ كُرومَ
الرّبيعِ ويَسْقينا
خَمْرَةَ وَجْدانٍ أوْ
سَناهُ الْمَسْحورَ
كَلَظى النّارِ..
وَجَمالَ النِّساءِ
وَعَذارى الأفْكارِ.
ويُدَحْرِجُ الصّخْرَةَ
إلَى الأعالِي حَتّى
يَموتَ فِي الْحَياةِ..
يَرْدِمُ الْحُفَرَ بالْحُبّ
والْوَرْدِ ويُضيئُ كُلَّ
الأماكِنِ بالقَصيدِ.
هُو ذا حَفيدُ
هوميرَ ينْهَلُ
النّورَ مِن الشّمْسِ..
يَمُدُّ لِي كَأعْمى
يَدَيْهِ فِي الدّيْجورِ
وَيَنْفُخُ حالِماً..
كَما فِي الأُسْطورَةِ
نايَ الْوُجودِ فِي
لَيْلِ الْمُحِبّينَ الطّويلِ.
وَداعِياً كالطِّفْلِ
بِأنْدائِه العذْبَةِ..
في الأيامِ الجهْمَةِ
إلَى نَهارٍ جديدٍ
في عُمْرِ الإنسانِ.
أيُّها الأصْحاب..
هذا الكائِنُ
ظِلُّ أشْجارٍ أوْ..
صدْرٌ عُرْيان؟
وهَلْ أحَبّنا أمْ..
أحَبَّ نفْسه؟
يَهُزّني ويَرْنو إلى
ما خلْفَ الْحُجُبِ.
أهُوَ وهْمٌ
أوْ مَجازٌ أوِ..
اَلصّوتُ والصّدى؟

م . الزهراوي

  أ . ن

بدء فعاليات مؤتمر الخطاب الثقافي .....الواقع والمستقبل بإقليم وسط الصعيد الثقافي

برعاية وزير الثقافة ومحافظ الوادي الجديد
بدء فعاليات مؤتمر الخطاب الثقافي .....الواقع والمستقبل بإقليم وسط الصعيد الثقافي

افتتح أمس اللواء أشرف شاش سكرتير عام محافظة الوادي الجديد نائباً عن سيادة المحافظ اللواء محمود عشماوي فعاليات المؤتمر الأدبي الخامس عشر لإقليم وسط الصعيد الثقافي بعنوان الخطاب الثقافي في الصعيد ..... الواقع والمستقبل بحضور الكاتب المسرحي محمد عبد الحافظ ناصف رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة والدكتورة فوزية أبو النجا رئيس إقليم وسط الصعيد الثقافي . صرح بذلك الشاعر أحمد دياب الأمين العام للمؤتمر . وقال أن الفعاليات بدأت بعرض فني رائع قدمته فرقة الفنون الشعبية بقصر ثقافة الوادي الجديد عكس سحر وطبيعة المكان التاريخية والجغرافية حيث حضارة الواحات الخضراء وسط صحراء حافلة بالإبداعات والتي تمثل ذلك الحراك الثقافي الذي يشهده الوادي الجديد مشيراً إلي أنه يجب أن نعرف الآخر وندرسه جيداً خاصة فيما يتعلق بالخطاب الثقافي للتفاعل معه للوقوف علي حقيقة الأمور في ظل الأحداث الدامية جراء عدم وجود ذلك الخطاب الذي له مفرداته الخاصة به والتي يمكن التحاور من خلالها .
من جانبها أكدت د. فوزية أبو النجا رئيس الإقليم علي احتياجنا إلي أساليب جديدة في كل مناحي الحياة الثقافية والاجتماعية والسياسية وبالتالي كان اهتمامنا بالخطاب الثقافي وهو موضوع المؤتمر للبحث معاً عن مفردات هذا الخطاب وأن لا نتلكأ بشكل سطحي حول القضايا والمشكلات دون أن نشتبك معها موضحة في الوقت ذاته أن المصداقية يجب أن تكون عنواناً لهذا الخطاب ذات الأبعاد الفكرية والثقافية وأن لا يتعالي علي الجمهور المستهدف حتى يصل المنتج الثقافي إلي قطاعات عريضة من المواطنين .


وأشارت رئيس الإقليم إلي التحديات التي تواجهننا مما يلقي علي منتجنا الثقافي العبْ الأكبر في تثقيف المواطنين خاصة في القري والنجوع ، وأعتقد أن الوسيلة الناجحة لتفعيل الخطاب الثقافي أن نعكف علي تشخيص أعراض هذا الخطاب المتردي وأن يكون خطاباً ثقافياً في مختلف أشكال الخطاب المباشرة  وغير المباشرة  للمساهمة في إيجاد القيم الايجابية التي تسهم في بناء مستقبل الوطن .

إعلان منح التفرغ للمبدعين المصريين لعام 2015/2016

إعلان منح التفرغ للمبدعين المصريين لعام 2015/2016
يعلن المجلس الأعلى للثقافة عن عدد محـدود من منــــح التفـرغ في مجالات الفنــون والآداب والعلـــوم الاجتماعيـة .

يتقدم طالب المنحة بالمستندات الآتية :
1- سيرة ذاتية وبيان بأعماله في مجال إبداعه .
2- تصور محدد يتضمن خطة تفصيلية لمشروع تفرغه الذي يشترط فيه ألا يكون مقدماً لنيل درجة علمية أو منحة أخرى أو جوائز ولم يسبق نشره.
3- نماذج من إنتاجه الأدبي أو الفني أو البحثي المنشور , على أن يرفق طلبه بثلاث نسخ من هذه النماذج .
4- في مجال الفن التشكيلي والخط العربي ويتقدم بثلاثة أعمال أنجزها في السنوات الثلاثة السابقة .
شروط عامة :
1- أن يكون متمتعا بالجنسية المصرية .
2- أن يكون مقيما بجمهورية مصر العربية طوال فترة التفرغ (عام كامل )
3- موافقة جهة العمل بالنسبة للعاملين بالحكومة أو القطاع العام .
4- يبدأ تقديم الطلبات شخصيا وملء الاستمارة الخاصة بذلك وخطة المشروع لجميع المتقدمين من الأربعاء الموافق 4/3/2015 حتى الخميس الموافق 19 /3/2015 , تقدم الأعمال إلى الإدارة العامة لمنح التفرغ الكائنة في العنوان :44 شارع المساحة الدقي
5- تقدم الطلبات في ملف خاص مستوفية كل الأوراق المطلوبة 
6- يمنح التفرغ مكافأة مالية شهرية تقررها اللجنة ,تبدأ في 1/7/2015 ولمدة عام كامل .
7- لا تقبل طلبات لمن سبق وأن حصل على منحة تفرغ لمدة أربع سنوات متصلة

2015/03/03

مركز الأنشطة الفرنكوفونية يطلق مسابقة في ذكرى جول فيرن

مركز الأنشطة الفرنكوفونية يطلق مسابقة في ذكرى جول فيرن

في إطار شهر الفرنكوفونية، وبمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ١١٠ لوفاة الكاتب الفرنسي جول فيرن (١٨٢٨-١٩٠٥)، ينظم مركز الأنشطة الفرنكوفونية التابع لمركز الإسكندرية، بالتعاون مع جامعة سنجور بالإسكندرية، مسابقة عن جول فيرن باللغة الفرنسية.

وتتضمن بنود المسابقة الاشتراك بكتابة قصة قصيرة من أدب الخيال العلمي، أو القيام بعمل ملخص لنص عن جول فيرن أو ترجمة بعض النصوص الأخرى، أو تقديم عمل فني مرسوم أو مُنفّذ من خلال تقنيات الجرافيكس المختلفة، أو تصميم مقطع قصير يقدم أحد أعماله.

 آخر موعد لإرسال الأعمال ٧ مارس ٢٠١٥. وسيتم الإعلان عن الفائزين في المسابقة وتسليم الجوائز وشهادات التقدير في ١٩ مارس بالمسرح الصغير، مركز المؤتمرات، مكتبة الإسكندرية.

اضغط هنا للاطلاع على شروط المسابقة والتعليمات العامة باللغة الفرنسية.

جائزة ناجي جواد الساعاتي لأدب الرحلات

جائزة ناجي جواد الساعاتي لأدب الرحلات


تُعلن لجنة الحفاظ على تراث الاديب الراحل ناجي جواد الساعاتي، وبرعاية واشراف نجله الدكتور سعد ناجي جواد الساعاتي عن دورتها السادسة لمسابقة أدب الرحلات، وســــــــتكون هناك لجنة من النقاد المختصين لاختيار النصوص الفائزة باشــــــراف  الكاتب والاعلامي توفيق التميمي والذي يقوم بالاشـــــــراف على المســــــابقة منذ دورتها الثانية في عام 2011 وحتى اليوم، وســــتكون قيمة الجائزة المالية الاولى (700) دولار، و(500) دولار للفائز بالجائزة الثانية. وســـــيتم توزيع الجائزتين في احتفالية خاصة يوم الثامن عشر من آيار المقبل، والتي تصادف الذكرى الســـــــنوية الســــادسة لرحيل الاديب الرحّالة ناجي جواد الساعاتي.
شروط المشاركة ومواعيدها
- ان يكون النص المشترك في المسابقة جديدا، وموضوعه خاصا بادب الرحلات حصرا، ومنســـــجما مع عنوان المســـــابقة الرئيسي.
-ان يكون غير منشور او مطبوع او اشترك في مسـابقة ادبية اخرى او مماثلة.
-ان لا تقل عدد كلمات النص المشارك عن 20000 كلمة ليكون مناســـــبا لكتاب ادب الرحلات العراقية ويغني مكتبتها التاليفية.
-لا يحق المشـــــاركة بالنسبة للفائزين بجوائز الدورات الســــابقة.
-ترسل النصوص بنسختين: الاولى على شــــكل قرص مدمج بطريقة (الوورد) والنسخة الاخرى تكون ورقية (مصححة ومراجعة).
-يكون آخر موعد لتســـــــليم النصوص المشــــــاركة يوم 18 نيسان 2015.
-ســـــــــتعلن نتائج المســـــابقة يوم 18 آيار 2015 في احتفالية خاصة تقام بهذه المناســـــبة.