2011/04/27

شاعر مصري يتهم " هشام الجخ "بالسطو على " مربعاته " ودعوات لمؤتمر يناقش سبل الحفاظ على فن الواو المصري

شاعر مصري يتهم " هشام الجخ "بالسطو على " مربعاته " ودعوات لمؤتمر يناقش سبل الحفاظ على فن الواو المصري
الأقصر – محمد عبد اللطيف الصغير :
دعا شعراء صعايدة إلى إقامة مؤتمر قومي لمناقشة سبل الحفاظ على مايسمى بفن الواو وحمايته من العبث والسطو ووضع ميثاق شرف للحد من السرقات الشعرية والأدبية
جاء ذلك خلال مؤتمر فن الواو والمربعات الشعرية والذي استضافته مدينة الطود التاريخية جنوب الأقصر بمشاركة لفيف من شعراء قنا وأسوان والأقصر
والذي شهد أيضا الكشف عن سرقة جديدة للشاعر المصري هشام الجخ حيث أعلن الشاعر القنائى عبده الشنهورى خلال مشاركته في المؤتمر عن قيام الشاعر هشام الجخ بالسطو على أحد مربعاته الشهيرة وإلقائها في أمسية بساقية الصاوي برغم ان الشنهورى قام بنشرها فى جريدة اخبار الأدب فى منتصف التسعينيات وقال " الشنهورى " بأنه سوف يقوم باتخاذ الإجراءات القانونية لحفظ حقه الادبى .
واصدر المشاركون في المؤتمر بيانا أدانوا فيه السطو الأدبي من جانب الشاعر هشام الجخ على أعمال الشاعر القنائى عبد الستار سليم وهو ما اعترف به الجخ مؤخرا , واستنكروا سرقته الجديدة لبعض أعمال الشاعر عبده الشنهورى وأعلنوا عن الإعداد لإقامة مؤتمر قومي يناقش مستقبل فن الواو وكيفية الحفاظ عليه وحمايته من العبث . وشهد المؤتمر إلقاء قصائد ومربعات للشعراء محمد الأمين خربوش وخالد حلمي الطاهر ومحمد النوبي وعبده الشنهورى .
وأفسح المنظمون مساحه للشعراء الشباب، لإتاحة الفرصة للأجيال الشابة لاكتشاف مواهبهم، ولرصد تطور هذا الفن المميز في صعيد مصر خاصة لدى الأجيال الجديدة.
وأكد صلاح جلال احد منظمي المؤتمر ان المهتمين بهذا الفن العريق سيقومون بتنظيم مؤتمرا خلال هذا العام ليناقش كيفية حماية هذا الفن من الاندثار ومن عمليات السطو المتكررة من جانب بعض من الشعراء المعروفين .
يذكر أن الواو فن شعبي انتشر في صعيد مصر منذ بضعة قرون وهو فن قولي شفاهي أي غير مدون، ولكن تحفظه صدور رواته ومحبيه، وهو من أنواع الشعر الذي يعتمد على اللغة الشعبية لتشكيل القصيدة منسجماً مع إيقاع موسيقي محدد، كما يعتمد نظام الشاطرات الأربع التي تكون بيتين شعريين ولها نسق موسيقي خاص وبشرط أن تتحد الشطرتان الأولى والثالثة في نفس القافية والشطرتان الثانية والرابعة في نفس القافية المغايرة لسابقتها، كما يعتمد هذا الفن على التجنيس المغرق في التعمية والغموض .


هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

ما رأيك فى اننى حضرت الندوة وسمعت واو من عبده الشنهورى سمعته قبل ذلك من احد الناس

يارا نعوم يقول...

فياضان الحرف هنا كان بتدفق محبرتك

فكم اسرنا حرفك بابجديات الكلمات الرنانه


يارا نعوم

http://hawaa.alnaddy.com/article/262355