2015/05/01

غدا... توزيع جوائز اتحاد كتاب مصر

غدا... توزيع جوائز اتحاد كتاب مصر

ينظم اتحاد كتاب مصر، برئاسة الدكتور علاء عبد الهادي، السبت 2 مايو، احتفالية لتوزيع جوائز الاتحاد لعام 2014، بحضور أعضاء مجلس الإدارة. كان اتحاد الكتاب، أعلن الفائزين بالجوائز لعام 2014، حيث فاز بجائزة الرواية مناصفة السعيد أحمد نجم على روايته «ومازال القطار يجري»، ومحمد حسن العون على روايته «سجن الطاووس» وقيمتها عشرين ألف جنيه. وفاز بجائزة نقد القصة والرواية فقد فاز بها الدكتور شعبان عبد الحكيم محمد «التجريب في فن القصة القصيرة» وقيمتها عشرين ألف جنيه، وجائزة شعر الفصحى فاز بها، الشاعر محمود محمد أمين، عن ديوانه «بحر سنة بالخواتم» وقيمتها عشرين ألف جنيه. أما الجوائز الخاصة، فقد فاز أحمد طوسون، بجائزة الدكتور حسن البنداري، عن مجموعته القصصية «فتاة البحر» وقيمتها خمسة آلاف جنيه، وجائزة الدكتور عبد الغفار مكاوي في القصة، فاز بها محمد الصادق الشوادفي عن مجموعته «آه يا عيني» وقيمتها ألف وخمسمائة جنيه، وجائزة علاء الدين وحيد في مجال النقد الأدبي، فاز بها الدكتور حلمي محمد القاعود عن كتابه «تطور الشعر العربي» وقيمتها عشرة آلاف جنيه، وجائزة يوسف أبو رية في الرواية والقصة القصيرة، فاز بها أحمد حسن أحمد عن كتابه «تحت الرماد» وقيمتها خمسة آلاف جنيه. أما جائزة محمد سلماوي للشباب في النص المسرحي، فقد فاز بها ممدوح فهمي عبدالله عن مسرحيته «المداولة بعد الحكم» وقيمتها خمسة آلاف جنيه، وجائزة بهاء طاهر «أدباء مدينة الأقصر» في فروع الأدب، فاز بها عبد السلام أحمد إبراهيم عن كتاب الطواب الأكبر وقيمتها خمسة آلاف جنيه. وأخيرا جائزة التميز فاز بها كل من، الدكتور أسامة أبو طالب في مجال النقد، ونوال مهنى في مجال الإبداع.

هناك تعليق واحد:

ashraf abdu يقول...

اشعر أن جوائز إتحاد كتاب مصر وتوزيعها "أُسري" عائلي " بحت،.! ،بمعني أنه يُسلق ويُطبخ ويوزع في طي الكتمان "وإستعينوا علي قضاء حوائجكم بالكتمان " والسر والعلانيه ،فلم نسمع او نقرأ عن موعد إطلاق الجوائز وشروطها أو مواعيد تقديمها إلا أوقات توزيع الجوائز هكذا توزع وتقسم جوائز إتحاد الكتاب ، وهو شيء جميل أن أعضاء الاتحاد من المؤلفين والادباء والشعراء يقدرون بعضهم البعض كما يقدرون الخواطر والأقارب والمعارف ..بارك الله في الاتحاد واعضائه وكتابه وشعراءه ومؤلفيه ،وأدامهم لنا وللوطن وللأدب ذخرا .!والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته