2014/05/04

اطلاق جوائز ومسابقات سوق عكاظ في نسخته الثامنة

اطلاق جوائز ومسابقات سوق عكاظ في نسخته الثامنة

أعلن الدكتور جريدي المنصوري، أمين سوق عكاظ، وكيل جامعة الطائف للإبداع والتنمية اليوم السبت، عن شروط ومواعيد مسابقات سوق عكاظ في نسخته الثامنة للعام (1435هـ- 2014م)، وجاءت على النحو التالي:

أولا: جائـــزة شاعـــر عكـــاظ

أهمية المسابقة وأهدافها :

​تُعد مسابقة شاعر عكاظ المسابقة الرئيسة لسوق عكاظ ، ذلك أن سوق عكاظ إنما عرف واشتهر بالشعر أكثر من أي شيء آخر، فقد كان الشعراء يجتمعون فيه ويتعاكظون، أي يتفاخرون بالشعر ويحكم بينهم النقاد ويختارون أجود الشعر وأشعر الشعراء، وهكذا فإن جائزة شاعر عكاظ تتكئ على هذه الخلفية وذلك الموروث الأدبي العريق .

وتهدف مسابقة شاعر عكاظ إلى الاعتناء بالشعر العربي الفصيح، وتقدير الشاعر العربي المتميز، من خلال منحه وسام الشعر العربي ممثلًا في لقب "شاعر عكاظ" وهذه المسابقة حق لكل شاعر من شعراء العربية له إنتاج منشور من خلال المشاركة في المسابقة بنص شعري مميز باللغة العربية الفصحى وفق شروط محددة ، وتمنح لشاعر واحد، ولا تمنح مناصفة، وستتولى تحكيم الجائزة لجنة من النقاد العرب والمختصين في الدراسات الأدبية .

​شروط الجائزة :

  يشترط في المتقدم أن يكون له إنتاج شعري منشور باللغة العربية الفصحى وأن يكون لهذا الإنتاج قيمة أدبية تضيف جديدًا للفكر الشعري .
 يرسل أربع نسخ من إنتاجه الشعري .
 أن يتقدم المتسابق بقصيدة جديدة مميزة لم تنشر من قبل تمثّل تجربته، بحيث تبرز مستوى شعريته وتكشف إمكاناته وقدراته الفنية التـي تؤهله ليحمـل لقب شاعر عكاظ، وهـذه القصيدة سـوف يلقيها الشاعر في حفل الافتتاح لهذا العام في حالة فوزه بالجائزة.
 يرفق طلب الشاعر أو موافقته على المشاركة في المسابقة .
 إرفاق سيرة ذاتية وافية للشاعر، مع صورة الهوية، وصورة شخصية، وعنوان الشاعر كاملا مع رقم هاتفه .

الترشيح للجائزة :

  تقبل الترشيحات من الجامعات والمؤسسات الثقافية والأدبية الحكومية والأهلية ذات الصفة الاعتبارية في الوطن العربي وخارجه، وتقبل طلبات المشاركة الفردية لمن تنطبق عليهم الشروط، وللجنة التحكيم الحق في استبعاد أي طلب لم يستكمل الشروط ، وتتم المفاضلة بجمع درجة تحكيم القصيدة مع درجة تحكيم الإنتاج الشعري، وتتولى لجنة التحكيم تحكيم القصائد (العكاظية) وتكون درجتها (50 %)، كما تتولى اللجنة تحكيم الإنتاج الشعري للشاعر ويكون له (50%) من الدرجة .

ويحصل الفائز على  درع عكاظ لعام 1435هـ ، بردة شاعر عكاظ، جائزة مالية مقدارها 300 ألف ريال سعودي، دعوة لحضور سوق عكاظ، إلقاء قصيدته العكاظية في حفل الافتتاح .

وآخر موعد لوصول الترشيحات نهاية شعبان (29/8/1435هـ) الموافق 27/6/2014م، وترسل طلبات الترشيح والمشاركات في جائزة شاعر عكاظ إلى جامعة الطائف، مكتب وكيل الجامعة للإبداع والتنمية، أمين سوق عكاظ، ص.ب (888) الرمز البريدي (21974) بالحوية، الطائف، المملكة العربية السعودية.

للاستفسار يُرجى الاتصال بأمانة سوق عكاظ على الأرقام التالية  ثابت ( 00966127253100) وجوال (00966555700666).

ثانيا: جائـــزة شاعـــر شباب عكـــاظ


أهمية الجائزة وأهدافها :

وهذه الجائزة مخصصة للشعراء الشباب، وتهدف إلى تشجيع الشعراء الشباب بالمملكة العربية السعودية وبث روح التنافس بينهم .

شروط الجائزة :

 أن يقـدم الشاعر نصًـا شعريًا باللغـة العربية الفصحى يحمل رؤية وتشكيلا ومضمونا جيدًا.
 ألا يكون هذا النص قد حصل به صاحبه على جائزة من قبل .
 ألا يتجاوز عمر المتسابق ثلاثين عامًا .

وقيمة الجائزة 100 ألف ريال، ويتم الترشيح لها من الأندية الأدبية والمؤسسات الثقافية والتعليمية، وترفق مع النص الشعري سيرة ذاتية للشاعر وأربع نسخ من إنتاجه إذا كان له إنتاج منشور، مع صورة الهوية، وصورة شخصية، وعنوانه ورقم هاتفه، وآخر موعد لوصول الترشيحات نهاية شعبان 29/8/1435هـ.

وترسل طلبات الترشيح والمشاركات في جائزة شاعر شباب عكاظ إلى جامعة الطائف، مكتب وكيل الجامعة للإبداع والتنمية، أمين سوق عكاظ، ص.ب (888) الرمز البريدي (21974) بالحوية، الطائف، المملكة العربية السعودية .

وللاستفسار يُرجى الاتصال بأمانة سوق عكاظ على الأرقام التالية : ثابت (00966127253100 ) وجوال (00966555700666 ).

ثالثا: جائـــزة لوحــة وقصيــدة


تهدف هذه المسابقة إلى تشجيع الفنون عامة وما يرتبط منها بفن العرب الأول وهو الشعر بخاصة ولهذا فإن هذه المسابقة توضح العلاقة الوثيقة بين الشعر والرسم، وتشجع الفنانين التشكيليين السعوديين والعرب المقيمين في المملكة العربية السعودية على ارتياد هذه المساحات وتقديم ما يكشف عن إمكاناتهم وقدراتهم الإبداعية الخلاقة .

ورصد للجائزة 100 ألف ريال، وهي جائزة ذات مراكز على النحو التالي :المركز الأول 50 ألف ريال، والثاني 30 ألف ريال، والثالث 20 ألف ريال .

ويشترط للاشتراك أن يتقدم المتسابق بلوحة تشكيلية لا يزيد مقاسها عن 1,50م × 1م، أن يستلهم في اللوحة الفنية إحدى القصائد الشعرية ويستوحي مضمونها وإيحاءاتها، أن يرفق القصيدة ومصدرها مع اللوحة، ويشترط أن تكون القصيدة ضمن ديوان مطبوع أو منشورة بشكل رسمي .

ويجب  ألا يكون العمل المقدم قد حصل به صاحبه على جائزة أخرى، والمشاركة في المسابقة تعني موافقة المتسابق على عرض لوحته ضمن أعمال معرض سوق عكاظ للفن التشكيلي وعدم مطالبته باستعادتها قبل انتهاء فترة المعرض، و لا تقبل مشاركة من فاز بالجائزة في الأعوام الماضية إلا بعد مرور خمس سنوات على ذلك .

وترسل الأعمال المشاركة على هيئة صور بدقة عالية لا تقل عن (300)dpi   على cd أو على الإيميلsouqokaz@hotmail.com  للعرض على اللجنة الأولية للترشيح، و بعد الفرز والترشيح الأولي ترسل أصول الأعمال المرشحة إلى ( جمعية الثقافة والفنون بالطائف- حي الفيصلية – خلف محطة الفولان).

ولا يتحمل سوق عكاظ تكاليف شحن الأعمال الفنية، وغير مسؤول عن الأعمال التي يمضي عليها شهران فأكثر من انتهاء فعاليات السوق ، وآخر موعد لوصول الترشيحات نهاية شعبان 29/8/1435هـ.

و للاستفسار يُرجى الاتصال بأمانة سوق عكاظ على الأرقام التالية   :   ثابت (00966127253100) وجوال ( 00966555700666).


رابعا: جائـــزة الخـــط العربـــي

والمسابقة مفتوحة للخطاطين من داخل المملكة وخارجها، لكن الفائزين بجوائز المسابقة في الأعوام السابقة لا يحق لهم المشاركة إلا بعد مرور خمس سنوات، إرسال اللوحات المشاركة يعني قبول المشارك كشروط الجائزة وإقراره بها، وأن يراعى في تقديم اللوحات المشاركة أصول الخط العربي المتعارف عليها وما تحمله من قيم فنية وجمالية .

وتقدم اللوحات المشاركة الأصلية ويتم استبعاد اللوحات المطبوعة، ويجب  أن تراعى سلامة النص من الأخطاء الإملائية، أن يلتزم الكاتب بالمقاسات المطلوبة لكل نوع، أن يلتزم المشارك بإرسال العمل في الوقت المحدد، كل الأعمال المشاركة هي من حق الجائزة ولا ترد للمشاركين، ويجب على المشارك تقديم اللوحات بجميع الخطوط المذكورة (المرفقة مع النصوص).

ولكل مشارك الحرية في تقديم العمل بزخرفةٍ أو بغيرها، وأن ترسل المشاركات بطريقة حفظٍ تضمن وصولها سليمة دون طي أو كسر أو نحوه، وأن يتم إشعار منسق الجائزة برسالة نصية من المشارك فور إرسال مشاركته.

وترسل المشاركات على العنوان التالي المملكة العربية السعودية الطائف، إدارة التربية والتعليم بمحافظة الطائف، جائزة سوق عكاظ للخط العربي، وللاستفسار منسق الجائزة جوال 0554435593.

ولابد للمشارك أن يستخدم أدوات الخط التقليدية المتعارف عليها (قصب ـ حبر ـ ورق مقهر)، ولا يشترط في كتابة الآيات القرآنية الالتزام بالرسم العثماني، ويجب أن يراعى في اللوحات المشاركة المقاس المطلوب وهو (50×70) في جميع الخطوط، وأن يكون تنفيذ اللوحات المشاركة أفقيًا، وآخر موعد لوصول الترشيحات نهاية شعبان 29/8/1435هـ.

وتبلغ قيمة الجائزة 100 ألف ريال موزعة على ثلاثة مراكز الأول 50 ألف ريال، الثاني 30 ألف ريال، الثالث 20 ألف ريال .

وستتم استضافة الفائزين من قبل اللجنة المنظمة لتكريمهم وتسليمهم جوائزهم، كما سيتم عرض اللوحات الفائزة وكذلك المتميزة في المعرض والكتيب الخاص بذلك ضمن فعاليات السوق .


خامس:  جائـــزة التصوير الضوئي  

في موضوع المسابقة "الأمومة" تدور حول كون الأمومة غريزة فطرية في البشر وكذلك عند الكثير من المخلوقات حيث يظهر فيها أعلى درجات العطف والتضحية .

والمشاركة مفتوحة للمصورين العرب من داخل المملكة وخارجها، والمشاركة متاحة للجنسين، جودة العمل المشارك ومراعاة الجانب الجمالي والإبداعي، هي الأساس الأهم في تقييم المشاركة، ولا يجوز أن تتضمن الأعمال المقدمة ولو في جزء منها ما يخالف التعاليم الإسلامية أو التقاليد الاجتماعية، و الفائزون في الأعوام السابقة لا يحق لهم المشاركة إلا بعد مرور خمس سنوات .


ويجب ألا يكون العمل المقدم قد فاز في مسابقات أخرى من قبل، وإرسال المشاركة يعني قبول المشارك للشروط وإقراره بها، قرار لجنة التحكيم قرار نهائي لا يمكن مراجعته، ويحق لوزارة التربية والتعليم استخدام الصور الفائزة بالمراكز الثلاثة في المطبوعات والنشرات وباقي مجالات الترويج الخاصة بالجائزة، مع الاحتفاظ بالحق الأدبي للمصور.


وتكون المشاركة فردية وبالاسم الحقيقي ولا تقبل المشاركات بالأسماء الرمزية أو الشركات وأن تكون بحد أقصى ثلاث صور (لقطات)، ولا بد أن تعبر الصورة المقدمة عن موضوع المسابقة بشكل واضح، ويحق للمتسابق أن يقدم أعماله من خلال لقطات التصوير الفوتوغرافي التقليدي أو الرقمي (ديجتال) وبالتصوير الملون أو الأحادي .

ويجب أن تمثل اللقطة المشهد الطبيعي في الواقع، دون  كتابات أو تعليق ضمن كادر الصورة، ودون إضافة عناصر خارجية في حال معالجة الصورة. وآخر موعد لوصول الترشيحات نهاية شعبان 29/8/1435هـ.

وتبلغ قيمة الجائزة 100 ألف ريال موزعة على ثلاثة مراكز الأول 50 ألف ريال، الثاني 30 ألف ريال، والثالث 20 ألف ريال سعودي .

وستتم استضافة الفائزين من قبل اللجنة المنظمة لتكريمهم وتسليمهم جوائزهم، كما سيتم عـرض اللوحـات الفائزة وكذلك المتميزة في المعرض والكتيب الخاص بذلك، ضمن فعاليات السوق .


سادسا: مسابقة الحرف اليدوية  


تضم المملكة العربية السعودية تنوعا من الحرف والصناعات اليدوية التي ما زالت تسهم في توفير فرص العمل لفئات عديدة من المجتمعات في مختلف مناطق المملكة مما يزيد من الدخل، إضافة إلى تنشيط الفعاليات التي ينهض بها قطاع السياحة في المملكة، وعلى الرغم من هذا الجانب المضيء لهذا التنوع إلا أن الحرف والصناعات اليدوية في المملكة تعرضت لبعض الصعوبات التي تحول دون نموها وتطورها، نتيجة لدور الآلات الحديثة، ودورها في صفات المنتج المصنع آلياً، واضطرار الحرفي إلى هجر حرفته، إضافة إلى تلاشي أصول التعليم والتدريب بأساليب التلمذة تحت خبرة الحرفيين المهرة، وصعوبة تسويق المنتج اليدوي وغيره.

وتعمل الهيئة العامة للسياحة والآثار بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة بالحرف والصناعات اليدوية في المملكة على تشجيع الابتكار لدى الحرفيين من خلال إتاحة الفرصة لهم لمزاولة حرفهم في المهرجانات والفعاليات السياحية والثقافية مما يشجعهم على التعريف بمنتجاتهم والانطلاق إلى آفاق تطويرها وبالتالي تحريك أطر المنافسة بهدف الإبداع المتجدد في هذا النشاط الذي نعتز به ويميزنا عن المجتمعات الأخرى. ومن هذا تأتي أهمية تخصيص جوائز للحرفيين المتميزين ومنها جائزة عكاظ للإبداع في مجال الحرف والصناعات اليدوية التي ستؤدي إلى ظهور منتجات حرفية مبتكرة تفتح آفاقاً لفرص استثمارية واعدة .
واستحدثت الهيئة العامة للسياحة والآثار جائزة سوق عكاظ السنوية في مجال الابتكار في الحرف والصناعات اليدوية في المملكة العربية السعودية ، للتعريف بالحرفيين وبمنتجاتهم اليدوية والاهتمـام بهم وتشجيعهم على الإبداع واستمرار العطاء وتنمية مهاراتهم في مجال الحرف والصناعات اليدوية .


ومقدار الجائزة 500 ألف ريال.  

وعن آلية مشاركة الحرفيين المرشحين للمشاركة في سوق عكاظ، تم تصميم برنامج الكتروني لاختيار الحرفيين المشاركين في السوق وفقًا للمعايير التالية، فالعمل مع فروع الهيئة في المناطق لإتاحة الفرصة لجميع الحرفيين الراغبين في المشاركة في سوق عكاظ مع الإحاطة بان المشاركات تخضع للمعايير، والمرشحين يمكنهم التنافس للفوز بإحدى جوائز سوق عكاظ في الصناعات الحرفية، موزعة على أفضل أعمال فائزة في كل مجالات الحرف والصناعات اليدوية على النحو التالي، جائزة المركز الأول 50 ألف ريال، الثاني 40 ألف ريال، الثالث 30 ألف ريال، الرابع 20 ألف ريال، الخامس 15 ألف ريال، و5 جوائز قيمة كل منها 10 آلاف ريال للفائزين من المركز السادس إلى العاشر، ويحصل الفائزون الآخرون كل واحد منهم على 5 آلاف ريال .

سابعا: جائـــزة الفلكلـــور الشعبـــي

وهي خاصة بمحافظات منطقة مكة المكرمة ويتم الترشيح للمشاركة عبر المحافظات بالتنسيق مع أمين سوق عكاظ ورئيس لجنة الفنون حسب الشروط المبلغة لهم في هذا الشأن ، حيث تتنافس الفرق الشعبية المقدمة للعروض على الفوز بجائزة سوق عكاظ للفلكلور الشعبي مع ملاحظة ألا يكون اللون أو العرض المقدم للمسابقة قد فاز بجائزة سوق عكاظ في الأعوام الثلاثة الماضيـة .

وتبلغ قيمة الجائزة 180 ألف ريال موزعة على ثلاثة مراكز، الأول 100 ألف ريال، الثاني 50 ألف ريال، الثالث 30 ألف ريال .

ثامنا: جائـــزة الإبــداع والتميـــز العلمـــي

وحرصًا من القائمين على سوق عكاظ على دعم مسيرة البحث العلمي في موضوع يخدم البشرية بصفة عامة وأبناء هذا الوطن بصفة خاصة. فقد هدفت هذه الجائزة إلى تقدير وتكريم الباحثين الذين أسهموا بأبحاث تخدم الإنسانية في مجال المياه. خصوصًا أن المملكة العربية السعودية لا توجد بها أنهار ولا تتوفر بها المياه العذبة بالقدر الكافي والمنطقة العربية بعامة تواجه مشكلات حقيقية فيما يخص المياه. ومعلوم أن الصراع على الموارد الطبيعية من أهم صراعات العالم الحديث.

ولا تقتصر أهمية الجائزة على ذلك، لكن لتأكيد رغبة القائمين على سوق عكاظ للمساهمة في المنافسة لدعم البحوث العلمية ذات الطابع التقني التطبيقي الذي يخدم البشرية كلها.

وتهدف الجائزة لدعم وتشجيع الإبداع والتميز العلمي للأبحاث التي تهدف لخدمة مستقبل البشرية، في ضوء اتجاهات البحث العلمي والتطور المعرفي والتطبيقات المعاصرة التي استحوذت على اهتمام جميع المستويات في معظم دول العالم وذلك من خلال تكريم الباحث المبدع الذي قدم أبحاثًا عملية عالمية المستوى في مجال تطوير الموارد المائية.

وموضوع الجائزة عن "تطوير الموارد المائية"، حيث شهدت المملكة العربية السعودية برعاية خادم الحرمين الشريفين تغيرات هائلة في المجالات الاجتماعية والاقتصادية خلال العقود القليلة الماضية. وكان من بين القطاعات الرئيسة التي تلقى اهتمامًا كبيرًا من الدولة قطاع المياه.

وعلى الرغم من تلك المجهودات الكبيرة التي تبذلها حكومة المملكة العربية السعودية لتطوير إمدادات المياه، فإن استهلاك المياه قد وصل إلى مستويات تنذر بالخطر بعد زيادة الطلب على المياه كنتيجة حتمية لذلك النمو الزراعي والزيادة المطردة في النمو السكاني.

وأدى الضغط على موارد المياه إلى ضرورة الاهتمام بالدراسات التي تهدف إلى تطوير الموارد المائية التقليدية (السطحية والجوفية) وغير التقليدية (تحلية المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي والصناعي والزراعي).

وأولت حكومة خادم الحرمين الشريفين جل اهتمامها بذلك التطوير وآلياته ويتضح ذلك جليا من خلال إنشاء أكثر من مائتي سد مياه للاستفادة من المياه السطحية المتوافرة في بعض مناطق المملكة، وفيما يتعلق بتحلية المياه فقد أنشئت عدة محطات لتحلية المياه على البحر الأحمر والخليج العربي وأصبحت المملكة العربية السعودية أكبر منتج في العالم للمياه المحلاة وتم أيضا إنشاء العديد من محطات معالجة مياه الصرف الصحي في كثير من المدن.

وعليه فإن القائمين على سوق عكاظ أدركوا الأهمية البالغة لدور البحث العلمي لتطوير مصادر المياه لخدمة ورخاء المملكة العربية السعودية من أجل الحفاظ على مسيرة التقدم والرقي وتنفيذًا لدعم حق الأجيال القادمة في الحياة الكريمة والخالية من خطر الشح المائي والذي يواجه الكثير من الدول في بقاع شتى من العالم وهذا الدعم يأتي من قناعة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يحفظه الله بأن التقدم المعرفي هو المعيار الرئيس لتقييم التطور الحضاري للدول.

هناك تعليقان (2):

Zoubairi Mohammed يقول...

مسابقة الرسم القصيدة هل هي متاحة للجميع أم من داخل السعودية فقط

غير معرف يقول...

ماهي طريقة التصوير الضوئي الصبحي